هدا المنتدى مختص في جديد الكمبيوتر
 
الرئيسيةالنتالتسجيلس .و .جبحـثالأعضاءدخول

شاطر | 
 

 ماهي الحضارة ؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
natanz
عضو نشط
عضو نشط


المساهمات : 57
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

مُساهمةموضوع: ماهي الحضارة ؟   الجمعة مارس 28, 2008 8:25 pm

بسم الله الرحمن الرحيم:
لقد اجاب العلماء عن هذا السؤال باطلاق تعريفات كثيرة مختلفة نرى ان نورد البعض منها، ونجري حوله نقاشا لنتفهم بدقة ما تعنيه هذه الكلمة .
يقول الدكتور قسطنطين زريق:اذا استنطقنا اللغة وجدنا ان الحضارة تعني في اللغة العربية الاقامة في الحضر اي في المدن و القرى بخلاف البداوة وهي الاقامة المتنقلة في البوادي.جاء في القاموس :والحضارة بالفتح خلاف البادية، والحضر خلاف البدو ، والحاضر خلاف البادي، والحضارة الاقامة في الحضر . وكان الاصمعي يقول :الحضارة بالفتح ، فاصل المعنى اذن هو الاستقرار ، والاستقرار الذي ينشا عن زراعة الارض هو السبيل الذي تنفسح فيه لابناء المجتمع مجالات التصور (فاذا ولجوها تقدمو في فنون اكتساب العيش وفي بناء المدن وفي تحصيل المعرفة ،وفي الانتظام الداخلي والتعامل الخارجي ،وكان لهم حظهم من الرفاه ومن الابداع ومن الحضارات بوجه عام)(كتاب في معرفة الحضارة ص 27
وفي تصوري ان لفظة الحضارة من الكلمات التي تتغير معانيها بتغير الحياة،.فنحن يمكن ان نعرف الحضارة بالاستقرار يوم ان كانت البداوة تشمل معظم الاقطار العربية ،اذ ان المقيمين في الصحراء اكثر من المقيمين في المدن، ولكن البداوة اخدت في الانقراض واخد التحضر في الاتساع لان المدن تكبر وتكثر يوما بعد يوم، بل واننا اخدنا نشكو الهجرة من الريف والصحراء الى المدن، لان مشاكل كثيرة نشات عن هذه الهجرة لعل اهمها ضعف الزراعة والازدحام ،مما سبب ارتفاعا في اثمان الاراضي وفي اسعار الايجار.
ومن الغريب حقا ان نجد ابن خلدون وهو العالم الاجتماعي يقول في مقدمته :ان اهل البدو اقرب الى الخير من اهل الحضر
وسببه ان النفس اذا كانت على الفطرة الاولى كانت مهيئة لقبول ما يرد عليها ،وينطبع فيها ،من خير او شر، قال صلى الله
عليه وسلم (كل مولود يولد على الفطرة فابواه يهودانه او ينصرانه او يمجسانه).فصاحب الخير اذا سبقت الى نفسه عوائد الخير، وحصلة لها ملكته بعد عن الشر وصعب عليه طريقه، وكذا صاحب الشر اذا سبقت اليه ايضا عوائده .
واهل الحضر لكثرة ما يعانون من فنون الملاذ وعوائد الترف والاقبال على الدنيا بعدت عنهم طرق الخير ومسالكه بقدر ما حصل لهم ذلك)(مقدمة ابن خلدون ص 584
اقول من الغريب ان يصدر مثل هذا الراي من شخص قال عنه الكثيرون بانه مؤسس لعلم الاجتماع .
لان اقل مفكر يدرك ان الخير يعتمد على ما يؤمن به الانسان من القيم ،ومن المعروف ان البدو لا يفهمون من القيم الا مصلحتهم الذاتية، فالفردية متركزة فيهم لان طبيعة حياتهم ترغمهم على ذلك، فهم لايخضعون لقانون الا لما تعارفو عليه،
لان الخضوع للقوانين لاينشا الا بعد نشوء الدولة التي يقوم نظامها على العمل الجماعي، فان يكن هناك قرابة من الخير
فهي للحضر وليست للبدو، على ان الماضي والحاضر يقول لنا بصوت عال:ان نفس الانسان يكمن فيها كثير من التناقضات
فهو اذا غضب نسي كل القيم .. فتجده يتصف بالقسوة التي تقشعر من هولها الابدان ،واذا رضي تمثل القيم واتصف بالرحمة ذلك ما يحدثنا به التاريخ في الماضي والحاضر في جميع الامم.
فليس من التجاوز في شيء ان نقول ان التنظيم هو عماد الحياة المعاصرة ،فانت اذا تاملت حياة الناس في هذا العصر
تجد كل شيء فيه يسوده التنظيم ، ولناخذ التعليم دليلا ومثالا من ادلة وامثلة لا تحصى .فنحن اذا تاملنا هذا الجانب من النشاط الانساني قبل قرون نجد التنظيم ضعيفا فيه، فانت لا تجد فيه مراحل ولا برامج تناسب سن الدارس ،كان نمو العقل
او مراحل العمر ليس لها اي اثر على عكس ما يحدث في تعليمنا الحاضر ، وقل مثل ذلك في كثير من الامور، فما تشريع القوانين على اختلافها من جزائية وجنائية وتجارية وغيرها ،وما اعتماد اللجان في عملها على اللوائح الداخلية ، وما تنظيم المؤتمرات الشامل في تحديد زمان المؤتمر وتعيين القضايا التي يتدارسها ،والقرارات التي يتوصل اليها ، الا ادلة على ما ذكرته من مكانة التنظيم في الحضارة المعاصرة ، غير اننا نلاحظ ان الامم المتقدمةهي التي تلتزم بما يقتضيه هذا النهج
في حياتها التزاما دقيقا في معظم الامور ، اما الامم المتخلفة فهي التي لا تعير التنظيم ما يستحقه من عناية فائقة ،ونلاحظ امرا اخر ايضا وهو ان الامم المتقدمة تبتعد عن العاطفة في معاملاتها لجماهيرها الى حد كبير، اذ انها لاتوكل الاعمال المهمة الا لمن هو قادر على القيام بها ،اما نقيضتها فان للصداقة والقرابة والتقرب اكبر الاثر لوصول الشخص الى اكبر المناصب ،وهذا لا يعني ان الامم الراقية ملائكة او انهم معصومون لايصدر عنهم الخطا ،فذلك راي لا يقول به عاقل، فهم بشر من البشر تصدر عنهم الاخطاء وتنزل بهم الاقدام، وتؤثر بهم الاغراءات الى
قبول الرشوة وعمل الغش في معاملاتهم، ولكن المخالفين للانظمة متاكدون انهم لايكادون يفتضحون وتنكشف مخالفاتهم
حتى يلقو جزاءهم مهما كانت مكانتهم ،والامثلة على ذلك اكثر من ان تحصى كقصة(ووترجيت)فقد اكتشفت صحافة الولايات المتحدة ان رئيسها نيكسون سلك نهجا غير اخلاقي لينجح في الوصول الى رئاسة الجمهورية ،وما ان نشرت ذلك على الناس حتى جرى تحقيق دقيق ادى في اخر الامر الى عزله عن رئاسة الجمهورية ، وانت لا تكاد تقرا الصحف الا وتجد ادلة ساطعة تعزز ما اشرنا اليه . بل انهم يبالغون في ذلك الى حد ان طائرتان في اليابان تصادمتا في الجو فما كان من وزير المواصلات في اليابان الا ان قدم استقالته ، وقد تفرع عن ذلك مواجهتهم للحقائق_ مهما بلغت مرارتها_ ومصارحتهم
لشعوبهم بها مما يجعل شعوبهم على بينة من معظم الامور.
اما الامم المتخلفة فان اصحاب المناصب العالية في مكانة مرموقة تجعل الناس لايجرؤون على توضيح اخطائهم ،واذا ما ارادو ان يقتربوا من ذلك فانهم يقتربون بحذر وخوف، اما سبب اختلاف النهج بين الامم المتقدمة والامم المتخلفة فانه يعود في الاصل الى امرين:
احدهما : ان انظمة الحكم في الامم الراقية تعتمد على ارادة الشعب، اعني انها تاتي عن طريق الانتخابات ، اما في معظم الامم المتخلفة فان انظمة الحكم تعتمد على الدبابة والمدفع واذا كان هناك انتخاب فهو انتخاب صوري لاحقيقة له.
والامر الثاني : هو ان الانظمة هناك تدرك بان الثروات هي ملك للشعب لا يجوز ان تستخدم الا في طريقها الصحيح ، اما في الامم المتخلفة فان ثروات الشعب هي في الواقع ملك للمهيمنين على الامر ، لذلك تجد خطبهم مليئة بالمن على الشعب فهم يشيدون بما بنوا من مدارس وما قامو به من اعمال باسلوب يؤكد انهم تصدقوا بذلك على شعوبهم ، فعلى الشعب ان يكون ممتنا وان يقدر ما قام به المسؤولون من اعمال جليلة.
وصفوة القول ان للعقل والمنطق اثرهما الاقوى على الامم المتمدنة، وان هناك ماخد كثيرة على الحضارة المعاصرة لعل اهمها انها تؤمن بالمادة اعمق الايمان بدليل ما تنفقه من جهود مادية تفوق الخيال على اسلحة الدمار ، اما قوانينها التي تتعلق بالقيم الانسانية فانها تعتبر زخرفة من القول لا تقدم ولا تؤخر ،على ان لهذه القضية جوانب كثيرة لايمكن ان الم بها في هذا المجال. Very Happy
والله ولي التوفيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ماهي الحضارة ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.badri.yoo7.com :: الجناح الدراسي :: منتدى اللغة العربية-
انتقل الى: